عبق

حين ضاقت بي احلامي توقفت عن النوم وحين ضاق بي الوطن قررت ان اكون لطخة حبر..

الأربعاء، 23 مارس، 2016

شتائيات لـ آخر مرة








انا هنا اليوم 

لأغلق باب الشتائيات

بقوة وعنف

واضع النقاط فوق آواخر الكلمات....

لأبكي  للمرة الاخيرة على كل ما اضعته

من عمر ... في غزل خيوط الوهم التي

لم تفضِ  بي سوى الى الخيبات....والالم

انا هنا لأسمع   فيروز بشجنها

تنتحب....وتردد ايه في امل

فأهز رأسي برفض

 ....خدعني اللحن

واضاعتني الكلمات

لم تكن امل

كان هناك ....احلام....وأُخريات

وكذبة  كبيرة تسمى انا

استثناء

انا هنا لمرة اخيرة .....

حتى تبكي الحروف ...وتتبخر

وتصبح لاشيئ في الهواء

لألملم فُتات ذكريات عاشقة ظنت ان الحب

طوق نجاة

وانها فراشة بجناحيها 

ستعبر السبع سماوات


 انا هنا اليوم أكتب وفاءاً لمدونتي....

ولكل من قرأ مشاعري يوماً

فلامست جزءاً منه فأرتجف قلبه .....

هنا كتبت  فتاة حمقاء.....

تلقت صفعة من الحياة....

حين اهدتها الحقيقة ....على طبق من الرياء

لاتحبوا يا اصدقاء

لا تسقطوا في الوحل

لاتعلقوا قلوبكم بهم

لاتسمحوا لهم

ان يأخذوكم للقاع

سلام الله عليكم

. . .

. .

.